البديل التربوي البديل التربوي
مواضيع تربوية

آخر المواضيع

مواضيع تربوية
وزارة التربية الوطنية
جاري التحميل ...

ما هي انواع الآثار الديداكتيكية ؟

ما هو العقد الديداكتيكي وما هي آثاره و ما علاقته بالعقد البيداغوجي ؟

ما هو العقد الديداكتيكي وما هي آثاره و ما علاقته بالعقد البيداغوجي ؟

مفهوم الديداكتيك:
يقصد بالديداكتيك النشاط الذي يزاوله المدرس، فتكون الديداكتيك بالتالي مجرد صفة ننعت بها ذلك النشاط التعليمي، الذي يحدث أساسا داخل حجرات الدرس والذي يمكن أن يستمد أصوله من البيداغوجيا .
و تستعمل كلمة الديداكتيك كمرادف للبيداغوجيا أو باعتبارها مجرد تطبيق أو فرع من فروعها ، بشكل عام .

الآثار الديداكتيكية :

عادة ما يدرج الباحثون هذه الآثار ضمن " انحرافات " المدرس عن العقد الديدكتيكي الـمبرم صراحة أو ضمنيا مع مجموع المتعلمين.
 مهمة المدرس الأساسية هي أن يقود كل المتعلمين إلى التحكم في الأهداف المتوخاة من العملية التعلمية – التعلمية، و لكنه قد يقع في مخالفة، و هو يحرص في بعض الأحيان على مساعدتهم و مدهم ببعض الوسائل التي تسهل الفهم لديهم أو تتيح نجاحهم في الأداء.
رصد الديداكتيكيون في شأن بعض " المخالفات " ما يلي :

أثر توباز

عندما يصادف التلميذ صعوبة يتدخل أثر توباز وهو " تدخل المعلم بتغيير المسائل المطروحة عند ملاحظة هذه الصعوبة، وهذا باختيار مسائل أخرى تسمح بإعطاء مؤشرات حول المسألة الأولى (تغيير المسائل مع الحفاظ على المعنى)، وفي هذه الحالة لا يقوم التلاميذ بالجهد اللازم لاكتساب المعرفة المنشودة، وبالتالي لا يتحقق الهدف .

أثر بجماليون Pygmalion :

 يسمى هذا الأثر بظاهرة التوقعات ، فكلما كانت توقعات المعلم عن انجازات التلاميذ بأنها ستكون جيدة أو متوسط ة أو ضعيفة، يتم التفاعل مع الوضعيات حسب التوقع، أي أن مستوى التلاميذ قد يكون على قدر المستوى المتوقع .

أثر جوردن gordiens:

و يسمى كذلك سوء "الفهم الأساسي"، هو شكل من أشكال أثر توباز. فالمعلم كي يتجنب النقاش مع التلاميذ حول المعرفة، وكذا لأجل أن يتجنب وقوع الفشل، يفضل التعرف على مؤشر عن المعرفة من خلال سلوكات أو إجابات التلاميذ رغم أنها مبررة بصفة ساذجة .

الاستعمال المفرط للتشابه :

يعتبر التشابه وسيلة توضيحية جيدة إذااستعمل بصفة مسئولة، لكن استعماله في العلاقة التعليمية قد يؤدي إلى إنتاج فعل توباز. فعندما يفشل بعض التلاميذ في تعلم معين لا بد من فرصة ثانية حول نفس الموضوع، إلا أن التلاميذ يسعون إلى اكتشاف التشابه بين المسالة الحالية والمسالة السابقة، وبالتالي يكون الحل قد أتى نتيجة استعمال مؤشرات التعليمية وليس نتيجة استثمار في المشكل.

الانزلاق الـميتا معرفي:

قد لا يتوقف المدرس أحيانا، في إبلاغ ما يريد إبلاغه للمتعلمين، فيعجز بالتالي، عن دفعهم نحو تحقيق الهدف المتوخى، فيلجأ (كتعويض عن فشله) إلى تبريرات متعددة، ويتحول إلى موضوعات أخرى، مستبدلا بذلك الموضوع الذي يشكل المحور الفعلي للدرس، أو قد يركز شرحه على طريقة أو تقنية معينة ويتوقف عندها كبديل عن الموضوع المرغوب فيه.

شيخوخة الوضعيات التعليمية :

إن مرور الزمن والتغيرات المستمرة للبرامج و المناهج، قد يؤدي إلى نوع من التقادم في الوضعيات الديداكتيكية، فيصبح المدرس غير قادر على إعادة إنتاج نفس الوضعيات لتؤدي الغرض المنتظر منها. وهذا الإحساس بالتقادم أو التقادم الفعلي، في أغلب الأحيان، يطرح إشكالية ديداكتيكية أساسية خاصة إذا انتبهنا إلى أن بعض التغييرات التي تطرأ على المناهج قد لا تمليها ضرورات تربوية بقدر ما تترجم نوعا من اتباع الـموضة.

التعاقد الديداكتيكي و التعاقد البيداغوجي :

تعريفُ التَّعاقد الديداكتيكي حسَب كي بروسو :

مجموع السُّلوكيات الصَّادرةِ عن المدرِّس والمنتظَرة من المتعلِّمين، ومجموعُ السُّلوكيات الصَّادرة عن المتعلِّمِ والمنتظَرةِ من المدرِّس.
وهذا التعاقد عبارةٌ عن مجموعِ القواعد التي تحدِّد - بصورةٍ أقلَّ وضوحًا وأكثرَ تستُّرًا - ما يتوجَّبُ على كلِّ شريكٍ في العلاقة الديداكتيكية، تدبيره، وما سيكون موضوع محاسبته أمام الآخر".

التعاقد الديداكتيكي نوعان:

النوع الأول:
تعاقدٌ صريحٌ، يصرِّح فيه الطَّرفان بالغايات والمرامي والأهدافِ والإجراءات والتَّدابير.
النوع الثاني:
تعاقدٌ مضمَرٌ، لا يصرِّحُ فيه الطَّرفانِ بالشُّروطِ والإجراءات التَّفصيلية المنظِّمة للعمليَّة التعليميَّة التعلُّمية.

التعاقد البيداغوجي

تعاقد ضمني بين الأستاذ والتلاميذ منذ بداية السنة، وبموجب هذا الاتفاق يتم تحديد واجبات وحقوق كل من الأستاذ والتلميذ بـدءا بميثاق القسم وعدم الغش أثناء المراقبة مرورا بتحديد الأهداف المراد تحقيقها والوسائل الديداكتيكية المعتمدة ناهيك عن الانضباط داخل الفصل واقتناء الأدوات المدرسية.

انواع التعاقد في المجال المدرسي:

تعاقد بين المعلِّم والمتعلِّم، والذي بيَّنَّا سلَفًا أنه قد يكتسي صبغةً صريحةً أو ضِمنية.
تعاقدٌ بين المعلِّم والإدارة التَّربوية أو الجِهات الوصيَّة على القطاعِ.
تعاقدٌ بين المعلِّم والإدارة التَّربوية وجمعية آباء وأولياء التَّلاميذ.

مراحل العقد البيداغوجي:

الإخبار بالعقد ومضمونِه.
الالتزام، بمضامينِ العقد.
الضبط، تدبير سَيْر العملِ، ومراجعتِه من طرَف المتعاقدين.
التقويم، وهو مرحلةُ فحصِ مدى تحقُّق أهدافِ العقد.

تابع ايضا :

عن الكاتب

البديل التربوي

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

البديل التربوي